[X]إغلاق

إنقاذ طفلة من دولة اليمن تحت قيادة فريق أطباء مستشفي سوهاج الجامعي

شارك الخبر معانا

إنقاذ طفلة من دولة اليمن تحت قيادة فريق أطباء مستشفي سوهاج الجامعي .

كتب/ محمد خلف السمان .

نجح فريق طبي بمستشفى سوهاج الجامعي في اجراء المرحلة الثانية لبناء ملامح الوجه للطفلة اليمنية أمة الله، والتي تعاني منذ ولادتها من التحام مبكر لمفاصل الجمجمة وشق وجهي نادر في ناحيتي الوجه ومقدمة الرأس ونقص لأجزاء كبيرة من الشفة العليا والأنف والجفون وعظام الجمجمة.
وقال الدكتور مصطفي عبد الخالق رئيس الجامعة أن الجامعة تحرص علي دعم الأشقاء العرب في كافة النواحي الطبية والتعليمية، حيث أن الجامعة شهدت حضور ومشاركة العديد من الأطباء اليمنيين في مؤتمرات وورش عمل في تخصص جراحة الوجه والجمجمة خلال السنوات الماضية، مشيدًا بريادة الجامعة في جراحات تجميل الأطفال والعيوب الخلقية وحرصها علي تبني رسالة رسم الابتسامة علي وجوه هؤلاء الأطفال وأسرهم.
وأوضح الدكتور أسامة رشاد الشريف القائم بعمل عميد كلية الطب ان المستشفي الجامعي قدم كافة التسهيلات والدعم لعلاج الطفلة أمة الله خلال مرحلتي العلاج الأولي والثانية، وأن كلية الطب بمستشفياتها الجامعية تمضي في طريق تميزها للمنافسة بما تمتلكه من إمكانيات متقدمة وكوادر طبية متميزة محلياً وعالمياً.
وأضاف الدكتور حمدي سعد المدير التنفيذي للمستشفى الجامعي أن مثل هذه الحالات نادرة الحدوث وتحتاج إلى تجهيزات عالية ومستلزمات دقيقة لا تتوافر آلا في مراكز التميز الخاصة بمثل هذه الجراحات الدقيقة، مؤكداً أن مستشفيات سوهاج الجامعية حريصة علي توفير هذه الامكانات للنهوض بمثل هذه التخصصات الدقيقة.
وأشارت الدكتورة سامية سعيد رئيس قسم جراحة التجميل إلي أن أمة الله ليست الحالة الأولي التي يتم علاجها من اليمن، إذ سبق أن أجري القسم مناظرة وعلاج للعديد من الحالات النادرة التي تستلزم جراحات دقيقة.
ومن جانبه قال الدكتور أحمد جابر عبد المجيد مدير الاستقبال بالمستشفى الجامعي وأستاذ مساعد جراحة التجميل والمشرف علي العملية أن ما تتمتع به المستشفى الجامعي من تجهيزات متقدمة للعمليات، إلى جانب كامل فريق العمل الجراحي والتخدير والأطفال والعناية المركزة وبقية التخصصات في الفريق قد أثمر عن إمكانيات واسعة لعلاج مثل هذه الحالات النادرة، والتي تمثل تحديات جراحية وطبية حقيقية وتحتاج إلى مهارات خاصة وكودار متميزة.
و أضاف الدكتور كرم علام أستاذ جراحة التجميل الذي قام بإجراء العملية الجراحية للطفلة أن هذه المرحلة شملت إكمال بناء الجفون والأنف وترميم الشق الوجهي وشق الشفة المزدوج وفصل حجرة العين العظمية عن تجويف الأنف وتجويف الفم، ومن المنتظر إجراء جراحة مكملة لتوسعة وإعادة تشكيل عظام الجمجمة الملتحمة بشكل مبكر، وذلك بالتعاون مع أطباء قسم جراحة المخ والأعصاب.


شارك الخبر معانا

عن عبد الرحيم السمان

موبايل بين       -          ترافيل بين        -        فيزتك        -      تموين مصر          -             كورة بين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“النيابة العامة”تسهل للمواطنين تتلقي بلاغات وشكاوي عن طريق تطبيق الواتس أب

شارك الخبر معانا   كتب/ محمد خلف السمان خصصت النيابة العامة للمواطن تسهيلات وتطبيق أمكانية ...