[X]إغلاق

د. أبوالعلاحسنين / وضع رؤية لمبادرة التكنولوجيات الذكية لخدمة ذوى الاعاقة والمعززة بالذكاء

شارك الخبر معانا

 

 

كتبت – رشا الشريف

 

قال ” الاستاذ الدكتور أبوالعلا عطيفى حسنين”  الاستاذ بكلية الحاسبات والذكاء الاصطناعى جامعة القاهرة واللجنة الفنية المشكلة لوضع رؤية لمبادرة التكنولوجيات الذكية لخدمة ذوى الاعاقة والمعززة بالذكاء الاصطناعى الوطنية المجتمعية للذكاء الاصطناعى توصى بصناعة وطنية للتكنولوجيا المساعدة لذوى الإعاقة والمعززة بالذكاء الاصطناعى تشير دراسات الشركات الناشئة والشركات العالمية مثل Microsoft و Google إلي أهمية تسخير قوة الذكاء الاصطناعي لجعل الحياة أسهل بالنسبة للأشخاص ذوي الإعاقة, وحيث أننا نقع فى منطقة ساخنة مليئة بالصراعات والحروب بالإضافة الى ما لدينا من نسبة كبيرة من ذوى الإعاقة فى مصر فإن الحاجة إلى المنتجات المساعدة التى تساعد ذوى الاعاقة على التعايش والاندماج بالمجتمع سوف تزيد مع زيادة عدد الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جسدية وإدراكية ورؤية وسمع، حيث بدأت الشركات في التعرف على الإمكانيات المالية للسوق, ودور الذكاء الاصطناعي فى خفض تكاليف الأجهزة والذى يمكن أن يمكن المخترعين من تطوير منتجات جديدة دون الحاجة إلى دعم كبير من الحكومات أو الشركات.

 

إنتاج منصات جديدة ومحسّنة للمساعدة في خلق مستوى معيشة

أشار ” الدكتور ابوالعلا عطيفى حسنين “  أن  التقدم في التكنولوجيا بالنسبة للمجتمع أكثر من مجرد التكنولوجيا التعليمية الجديدة وألعاب الفيديو والواقع الافتراضي, بينما يجد الأشخاص ذوى الإعاقة في الطرق المبتكرة لتطبيقات الذكاء الاصطناعي فرص عظيمة لتحسين ظروفهم الحالية. ومع تقدم العلم، ستستمر التقنية المساعدة (Assistive Technology) في إنتاج منصات جديدة ومحسّنة للمساعدة في خلق مستوى معيشة أفضل لذوى الإعاقة. على سبيل المثال, مع الذكاء الإصطناعي، يمكن للأشخاص ذوي الإعاقة الحصول على رعاية على مدار الساعة من روبوت لا يتعب ولا يمل مثل الانسان أو يرتكب أخطاء وقبل بضع سنوات كان الأفراد الذين أصيبوا بالشلل يتوقعون أن يعيشوا بقية أيامهم على كرسي متحرك. لقد أصبح الذكاء الاصطناعي متطوراً بدرجة كافية حتى أنه قد يمكّن هؤلاء الأشخاص من المشي حيث يعمل العلماء على تطوير هيكل خارجي روبوتي يمكن من مساعدة المصابين بالشلل على المشي بمفردهم، مما يخفف الضغط المستمر علي الكرسي المتحرك.

 

تزال تطبيقات الذكاء الإصطناعي تخدم ذوى الاعاقة

أضاف حسين أن الذكاء الإصطناعي يلعب دوراً هاماً فيما يخص مساعدة الأشخاص المصابين بضعف البصر أو المكفوفين حيث كانت القراءة والكتابة صعبة دائمًا. يعمل الذكاء الإصطناعي علي إختراع وتطوير تقنية تحويل النص إلى كلام مسموع مما يمكن هؤلاء الأشخاص من العمل بشكل طبيعي، ويمكن للأشخاص الذين يعانون من ضعف البصر الآن إملاء كلماتهم الخاصة لتظهر على شاشة أحد الحواسب أو الهواتف الذكية .وبالمثل يمكن لهؤلاء الأشخاص المكفوفين أو ضعاف البصر طلب معلومات من هواتفهم وأجهزتهم دون الحاجة إلى قراءة أي شيء.

 

 

ولا تزال تطبيقات الذكاء الإصطناعي تخدم ذوى الاعاقة في مناحي عدة ومن بينها أيضاً إمكانية تطبيق التكنولوجيا المساعدة لمساعدة ذوي الإحتياجات الخاصة فى تنظيف المنزل عن طريق روبوت مجهز خصيصاً لتنفيذ العديد من المهام المنزلية التي يصعب القيام بها بالنسبة لهؤلاء الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة، ويأتي أهمية دور الذكاء الإصطناعي في هذا الأمر حيث لا يمكن للجميع تحمل تكاليف مدبرة منزل بالإضافة إلى الرعاية اليومية والأطباء والأدوية. الآن، يمكنك الاستفادة من مدبرة المنزل المجانية والمضمنة من خلال تطوير تقنية مساعدة تساعدك على تنظيف مساحات المعيشة بشكل أفضل. وهذا مثال آخر يبرز الدور العظيم المنتظر للذكاء الإصطناعي في إطار ما يتم إبتكاره وتطويره لمساعدة ذوي الإحتياجات الخاصة وهذا المثال هو تطبيق يعتمد على تكنولوجيا الطابعات الثلاثية الأبعاد (3D printing) حيث تمكن مجموعة من العلماء البلجيكيين من تطوير يد روبوتية يمكن أن تترجم الكلمات إلى إيماءات لغة إشارة للصم، وأطلقوا عليها اسم Project Aslan، والتى تعتمد على إستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد, ويتصل الجهاز بواسطة نوع من لغة الإشارة، يحمل اسم (Finger Spelling) أو هجاء الأصابع، إذ يتم تهجئة الكلمات من خلال إيماءات منفصلة، ويقول العلماء إن اليد الروبوتية التى ستكون جاهزة خلال السنة القادمة، يمكن أن تساعد نحو 70 مليون شخص فى جميع أنحاء العالم الذين يعانون من الصمم أو صعوبة فى التواصل مع الأشخاص الذين لا يعرفون لغة الإشارة. كما تتيح الطباعة ثلاثية الأبعاد تصميم طرف إصطناعي يتوافق مباشرة مع إحتياجات المرضى من أطراف صناعية. على سبيل المثال، أنشأت Body Labs نظامًا يسمح للمرضى بنمذجة الأطراف الاصطناعية الخاصة بهم من خلال المسح الضوئي من أجل خلق مظاهر أكثر طبيعية. التكنولوجيا المساعدة تنمو كل يوم وتفتح أبواب أمل جديدة لذوي الإحتياجات الخاصة

 

أشار الاستاذ الدكتور” ابوالعلا عطيفى حسنين “ أن  فريق اعداد مقترح الخطة الاستراتيجية المجتمعية للذكاء الاصطناعى برئاسة الاستاذ الدكتور ابوالعلا عطيفى حسنين الاستاذ بكلية الحاسبات والذكاء الاصطناعى جامعة القاهرة والجنة الفنية المشكلة لوضع رؤية لمبادرة التكنولوجيات الذكية لخدمة ذوى الاعاقة والمعززة بالذكاء الاصطناعى، وقد انتهت اللجنة ببعض التوصيات التى تدعم هذة الفئة التي تشكل نسبة لا يستهان بها من المجتمع. التوصيات إنشاء قسم للتكنولوجيا المساعدة الذكية بكليات الذكاء الإصطناعي والكليات الأخري المختصة (كليات الحاسبات والمع


شارك الخبر معانا

عن رشا الشريف

موبايل بين       -          ترافيل بين        -        فيزتك        -      تموين مصر          -             كورة بين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للمرة الثانية : اللجنة الطبية العليا بمجلس الوزراء تشيد بقوافل جامعة طنطا بالقرى الأكثر احتياجًا

شارك الخبر معانا للمرة الثانية : اللجنة الطبية العليا بمجلس الوزراء تشيد بقوافل جامعة طنطا ...