عدالة ومساندة : 2018 شهادة الميلاد الحقيقية لحقوق ذوي الإعاقة

Spread the love

كتب/ محمود رمضان توفيق

وجهت مؤسسة عدالة ومساندة في بيان لها اليوم التحية للأشخاص ذوي الإعاقة على مستوى العالم بشكل عام ؛ وعلى مستوى مصر وإفريقيا والوطن العربي بشكل خاص ؛ وذلك بمناسبة اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة الذي يواكب يوم 3 ديسمبر من كل عام.

وأكدت المؤسسة في بيانها أن عام 2018 هو شهادة الميلاد الحقيقية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع ؛ فعندما أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2018 عاما للأشخاص ذوي الإعاقة ؛ كان لديه نظرة مستقبلية في دعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وهو ما أكدته الأمم المتحدة في شعارها هذا العام الذي حمل عنوان ( 2018 .. تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وضمان الشمول والمساواة ) ؛ وهو ما أعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسي في كل خطاباته وتوصياته وأكدته تحركاته نحو الأشخاص ذوي الإعاقة في مصر وإفريقيا والوطن العربي ؛ ورسم ملامحه مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في جلسات منتدى شباب العالم وتوصياته .

الدكتورة هالة عثمان ؛ رئيس مجلس أمناء مؤسسة عدالة ومساندة ؛ أكدت أن الاشخاص ذوي الإعاقة شملتهم عين الرعاية والإهتمام خلال السنوات القليلة الماضية ؛ وتحديدا منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم البلاد _ وتجسد الأهتمام في 2018 بإعلانه عاما للأشخاص ذوي الإعاقة وخروج قانون الأشخاص ذوي الإعاقة للنور ؛ والكشف عن الملامح النهائية للائحته التنفيذية.

كما أن الرئيس أعلن مؤخرا عن الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة ؛ والتي ستفتح وفقا لأحدث معايير الجودة والتدريب وذلك تكليلا لجهود الدولة في دمج وتمكين الاشخاص ذوي الإعاقة بهدف مشاركتهم بدور فاعل في المجتمع .

وقالت الإعلامية بسنت محمود ؛ المدير التنفيذي لمؤسسة عدالة ومساندة ؛ أن تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة طبقا لما أعلنته الأمم المتحدة هذا العام يرتكز على تحقيق التنمية الشاملة والمنصفة والمستدامة ؛ بوصف ذلك التمكين جزء لا يتجزأ من خطة التنمية المستدامة لعام 2030 ؛ وفي مصر علينا جميعا أن نؤكد أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم أشخاص طبيعيين فاعلين في المجتمع ولهم حقوق وواجبات كفلها لهم الدستور وأقرتها مواد القوانين ؛ وأكتملت بخروج أول قانون للأشخاص ذوي الإعاقة للنور لنكون أمام أول عملية دمج حقيقية للأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع وفي كل المجالات .

وأكد الإعلامي والكاتب الصحفي حسام الدين الأمير ؛ المستشار الإعلامي لمؤسسة عدالة ومساندة ؛ أن الإعلام يعتبر اللاعب الرئيسي في مباراة حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ؛ وعلى وسائل الإعلام كافة العمل على تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ؛ ودمجهم في المجتمع ؛ وتصحيح المفاهيم المغلوطة عنهم ؛ وأن نكون أمام إعلام دامج للأشخاص ذوي الإعاقة .

وفي احتفال العالم هذا العام ومن داخله مصر باليوم العالمي لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة علينا أن نؤكد أن هذا اليوم ؛ هو تعزيز لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ودعم لهم ولدمجهم في جميع المجالات الاجتماعية والتنموية ولإذكاء الوعي بحال الأشخاص ذوي الإعاقة في الجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية .

شاهد أيضاً

كوسوفو تعلق الأنشطة القطرية علي أراضيها وتنضم لدول المقاطعة

Spread the love مرتبط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: