(كلنا خوت) مبادرة عن التعايش والمصالحة بليبيا

Spread the love

كلنا خوت مبادرة عن التعايش والمصالحة


متابعة : محمد الحسيني

بناء الثقه ونبذ العنف والحفاظ علي التماسك اهم ما تسعي اليه حملة
” كلنا خوات ”
و تحقيقا للدور الذي تلعبه مؤسسات المجتمع المدني الحقوقية
اطلقت الناشطة في مجال حقوق الإنسان الأستاذة ” زاهية علي ” ناشطة حقوقية وميسرة دولية في آليات حقوق الإنسان ،رئيس جمعية لماذا أنا لحقوق المرأة

مبادرة عن التعايش والمصالحة والسلام خاصة بعد الأوضاع الأخيرة التي حدثت في الغرب الليبي في المناطق التي تشهد نزاعات مسلحة ، في محاولة لاستشراف دورها في جسر الهوة بين الأطراف المتصارعة .

ورصد أوضاع حقوق الإنسان المرتبطة بالحرب والتشجيع على الحوار وتبني خيارات السلام وقيادة عملية المصالحة تحت شعار (كلنا خوت)

وأكدت زاهيه أن نجاح هذى الحملة يمكن ان تؤدي دورا نشطا في تعزيز السلام وتشجيع الجهود الرامية إلى وقف الحرب والاقتتال والعودة للحوار ، كما يمكنها ان تدعم عمليات العدالة الانتقالية والمصالحة عقب النزاع

وتهدف المبادرة علي نشر ثقافة الحوار وتقبل الاراء
و بناء الثقة بين أفراد المجتمع والمؤسسات العامة
و تعزيز روح المواطنة

نبذ العنف ونشر قيم التعايش السلمي
و الحفاظ ع التنوع والتماسك المجتمعي وقبول الاخر

شاهد أيضاً

البرلمان يوافق على قانون التصالح في مخالفات البناء‬

Spread the love كتب: د/ حمدى عبدالله ‫وافقت لجنة الإسكان بمجلس النواب على مشروع قانون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: