وزير الشباب والرياضة ووزير الاثار يلتقيان بالشباب القبطي من أنحاء العالم

Spread the love

كتب / فادي ماهر

التقى الدكتور أشرف صبحي – وزير الشباب والرياضة ، شباب الأقباط من جميع أنحاء العالم ، المشاركين في فعاليات الأسبوع العالمي الأول لشباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تحت شعار “عودة إلى الجذور” ، وذلك اليوم الاثنين 27 أغسطس، بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

شهد اللقاء البابا تواضروس الثاني- بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، الدكتور خالد العناني- وزير الآثار، وما يقرب من 200 شاب وفتاة من الكنيسة القبطية من المهاجرين بـ30 دولة من الخمس قارات.

توجه الدكتور أشرف صبحي – وزير الشباب والرياضة بالشكر لقداسة البابا تواضروس الثاني على دعوته الكريمة لحضور هذا الحدث الكبير، معرباً عن تقديره للحضور من أبناء مصر من شباب الأقباط من جميع أنحاء العالم .

أشار وزير الشباب والرياضة إلى ضرورة تكثيف التواصل بين شباب الأقباط في الخارج ووزارة الشباب والرياضة، مبيناً أن الوزارة تفتح أبوابها لهؤلاء الشباب ، مؤكداً أن وزارة الشباب والرياضة بيت لكل الشباب المصري بالداخل والخارج.

من جانبه، قال قداسة البابا تواضروس: ” هذا التجمع الكبير لشباب الاقباط من جميع انحاء العالم على أرض مصر يعد حدثاً فريداً لأنه يقام للمرة الأولى فى تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ويتضمن برنامج الاسبوع بالإضافة إلى الجانب الروحي جوانب ثقافية وسياحية وزيارات لاهم المعالم التاريخية والاثرية التي تتميز بها مصر”.

يذكر ان البابا تواضروس الثانى كان قد افتتح فعاليات الأسبوع العالمي الأول لشباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، يوم السبت 25 أغسطس، وذلك بمركز لوجوس البابوي بوادي النطرون بحضور وزيرة الهجرة نبيلة مكرم ، وتستمر فعاليات الأسبوع حتى السبت المقبل.

شاهد أيضاً

الازهر والكنيسة القوة الناعمة لمصر بمؤتمر نعبر جسرا السادس

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *