تحسين علاقة الهند مع باكستان يحتاج مناخ بلا عنف

Spread the love

متابعة / عبير سعيد

 

 

قال السفير راهوال كوليشيرايث، سفير الهند بالقاهرة، إن بلاده ترغب في تطوير العلاقات مع باكستان وأن تنعم “إسلام آباد” بالاستقرار والرخاء، وحل كل القضايا العالقة بين البلدين.
وشدد السفير الهندي الجديد على ضرورة توفير المناخ المناسب لإجراء المحادثات، خلال أول لقاء له مع المحررين الدبلوماسيين مساء اليوم بمقر السفارة الهندية بالقاهرة، ردا على استفسار حول سياسة الهند الخارجية إزاء باكستان مع وصول الزعيم الباكستاني عمران خان، إلى رئاسة الوزراء، ومبادرة رئيس الوزراء الهندي بالاتصال به، وإعراب باكستان عن أملها في أن يمهد هذا الاتصال الهاتفي الطريق أمام إجراء محادثات ثنائية بين الهند باكستان، ويفتح مرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين، مؤكدًا ضرورة إجراء المباحثات في إطار ثنائي بين البلدين.

وأكد السفير الهندي، أن بلاده اتخذت عدة مبادرات لتحسين العلاقات مع باكستان، مشيرًا إلى أن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، زار قبل نحو 3 سنوات باكستان في زيارة قصيرة عندما توقف في لاهور بعد زيارته إلى افغانستان في ديسمبر 2015، وكانت الزيارة هي الأولى لرئيس وزراء هندي منذ عقد، إلا انه اشترط ان يتحقق التباحث حول السلام وانهاء القضايا الخلافية في مناخ خال من العنف والارهاب، دون ان يحدد من الطرف المسؤول عن ذلك.

وأوضح السفير الهندي ان بلاده ترغب في مناقشة القضايا العالقة في إطار ثنائي، وفقا لمعاهدة “سيملا” لسنة 1972، والتي تنص على التزام البلدين بتسوية خلافاتهما بالطرق السلمية عبر مباحثات ثنائية، ولكن لابد من أن يتوافر المناخ المناسب الخال من العنف والارهاب.

والسفير الهندي الجديد راهوال كوليشيرايث، ولد في 24 فبراير 1961، وحصل على شهاداته الجامعية من كل من جامعة اليجراها الاسلامية وجامعة نهرو بدلهي، وإلتحق فيما بعد بالسلك الدبلوماسي الهندي عام 1985 وشغل العديد من المناصب المختلفة بديوان وزارة الخارجية الهندية، وكذلك بسفارات الهند في بوتان وميانمار والقاهرة واسلام اباد معارا من هيئة الطاقة الذرية الهندية.
وقبل توليه منصبه كسفير للهند في القاهرة كان يشغل منصب سفير الهند بتركيا.

شاهد أيضاً

محافظ الغربية يستقبل الرئيس التنفذى لجهاز شئون البيئة

Spread the loveكتبت شيماء نعمان      اكد اللواءاحمد ضيف صقر محافظ الغربية ضرورة عمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *