الأحد , 21 يناير 2018
عاجل مصر اون لاين
من هو “سليط اللسان” ؟! ..

من هو “سليط اللسان” ؟! ..

 

بقلم ـ سميرة عبدالمنعم.

 

 

 

 

 
يقول تعالى(ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد)،إذا تمعنا فى هذه الآيه الكريمه لفكرنا الف مره قبل أن نفتح أفواهنا،فكل كلمه مدونه و سنحاسب عليها،يقول تعالى(و لا تقف ما ليس لك به علم إن السمع و البصر و الفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا).
إن اللسان السليط ليس ميزه بل نقيصه،فهو ينال من غيره دون وجه حق،ليس لأحد منا أن يكون حاكم على الآخر،و سليط اللسان شخص سلم نفسه و استسلم للغضب و للشيطان دون مقاومه،و بذلك فقد نفسه،و سلاح سليط اللسان هو البذاءه،و بئس هذا السلاح،فقد علمنا الإسلام أن يكون سلاحنا الأخلاق.

 
و قد نهى الإسلام عن التطاول على الناس باللسان و عن الخوض فى اعراضهم،عن أبى هريره رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال(من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت)،هذا حديث صريح عن عدم الكلام إلا بالخير،و إذا شك الشخص أنه لا مصلحه فى كلامه فعليه أن لا يتكلم،فما بالنا إذا كان الشخص متأكد أن لا خير و لا مصلحه فى كلامه سوى اللهو أو الإساءه لغيره؟
(عن سفيان بن عبد الله رضى الله عنه:قلت يا رسول الله ما أخوف ما تخاف على ؟فأخذ بلسان نفسه ثم قال هذا)،اللسان أخوف ما يخاف علينا منه رسول الله صلى الله عليه و سلم ،نعم هذا العضو الصغير فى أجسامنا بالمقارنه بغيره من الأعضاء،قد ينجيك فى الدنيا و الآخره،و قد يورطك فى المشاكل و يحصد لك كراهيه الناس فى الدنيا،و يهوى بك فى النار فى الآخره،فعن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال(و هل يكب الناس فى النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم)،و عن سعيد الخدرى رضى الله أن النبى صلى الله عليه و سلم قال(إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء كلها تكفر اللسان تقول:اتق الله فينا فإنما نحن بك فإن استقمت استقمنا و إن اعوججت اعوججنا)،و تكفر أى تخضع له،يقول تعالى(يوم تشهد عليهم ألسنتهم و أيديهم و أرجلهم بما كانوا يعملون).

 
و عن ابن عمر رضى الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم(لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله فإن كثره الكلام بغير ذكر الله تعالى قسوه للقلب و إن أبعد الناس من الله القلب القاسى)،نعوذ بالله أن نكون أبعد الناس من الله.

ajax loader - من هو "سليط اللسان" ؟! ..

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someonePrint this pageشارك مصر اون لاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*