[X]إغلاق

“طريقةُ صُنع الأمن في مصرِ”

شارك الخبر معانا

 

بقلم الدكتور / سيد خضر

لقد حثت كل الاديانِ السماويةِ علي تحقيق مبادئ وأركان الأمن ولم تتجاهله أي منها فكونك آمن هي تعني كونك عابد و طائع و مكافح صانع ناجح فو ركن من تحقيق السلام النفسي والهدوء الذاتي .


فالأمن ليس فقط أمنك في بيتك لاسيما أمنك في بلدك وأمنك في نفسك فتخيل معي كونك خائف غير آمن سيتحرك كل فكرك و مخطتاتك تجاه تحقيق الأمن في ذلك ستتشتت حياتك و صفحات يومك وعبادتك ،فالأمن مثل المعدة الحاوية لطعامك فلما فرغت بدأت ملامح الجوع عليك فلا شئ سيخطو عقلك غير كيف القضاء علي جوعك هكذا هو الأمن و الخوف  .


وأما عن تحقيقه علي الوجه العام هو أمر يلزم الفرد قبل ولي الامر وأجهزة الدولة ، وأما علي الوجه الخاص هو أمر يلزم النفس وتهذيبها والقاء علي القواعد الصحيحة والمبادئ السماوية  .


وأيم الله لو كان تحقيق الأمن بالمال لدفعتُ كل ماتملك، فبلاد أنت تعرفها تشتري المرتزقة لتحقيق بعض من الأمن أما عنا فلرزق الله أكبر برزقنا جيشٌ ؛ الله حافظه ُ.


رحمَ الله عينُ باتت حارسةُ لا بالمعصيةِ جهرت ولا خوف عليها قد ظهرَ لاتحسبن الخوف انت مانعه لا القوة تكفي لردعهِ ولا عقبِ فالخوف مذكورُ في اللوح ِوالنصِ هو بلاءُ من الله لتعلم قيمةُ الأمن . حفظ الله كل من حقق أمن الناس و منع فوضة الخوف .


شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

موبايل بين       -          ترافيل بين        -        فيزتك        -      تموين مصر          -             كورة بين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تؤهل فترة الخطوبة لحياة زوجية مستقرة

شارك الخبر معانا  بقلم د / ياسمين مسعد احمد شارك الخبر معانا